الفوائد المتبادلة 2010

منتدى يجمع علومك ليبلغها و يجمع علوم غيرك لتتعلمها
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخولمركز تحميل لرفع الصور

شاطر | 
 

 (( واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه ))..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ذات النطاقين
مشرف عام
مشرف عام
avatar

تاريخ التسجيل : 03/06/2010

مُساهمةموضوع: (( واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه ))..   الأربعاء سبتمبر 08, 2010 9:54 pm

بسم الله الرحمن الرحيم...
والحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين..
أما بعد..
هذا شرح بسيط....من تفسير القرآن..حيث ان القرآن الكريم..لاتفنى كنوزه..
قال تعالى.. (( واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه ))..الأنفال 24
الحول هو.. وضع شئ حاجز بين شيئين..
فالحول هنا يعتمد على امران..
1/ حول من الله
2/ نوع القلب..(( طائع أو عاصي ))
أما بالنسبة لرقم 1..(( حول من الله ))
فهو اما يكون.. :
أ/للرحمة..إما بالطاعة أو بالمعصية
ب/للعذاب.. إما بالطاعة أو بالمعصية
بالنسبة ل أ/... أقصد بها ان يكون الله قاصدا بالعبد رحمة له..أي لطف وتخفيف عنه وتكليفه بما في وسعه
وطاقته فقط....
حيث أنه بالطاعه..
لن يشاد الدين احد الا غلبه..ويصعب ان تاتي بأمور الدين كلها كاملة كما يريدها الله..ولكن الله رحمته واسعه
حيث انه اذا اراد للعبد ان يطيعه طاعة يرضاها الله لعبده وفقه اليها..وتكون كافية لإدخال العبد في رضوان
وجنة الله..أو ربما ادخله من طاعة الى طاعة اعظم..ومن فضل وعلم الى فضل وعلم اعظم..أو ربما صرفه
عن المعاصي والآثام.
أما بالنسبة للمعصية..
حيث ان الله يعلم العبد انه مامن عبد الا ويعصي..وان رحمة الله ايضا قد تكون في
معاصيه.. من حيث اذا استكمل العبد توبته من تلك المعاصي..وحيث انه من باب لاتشدد على نفسك..فيشدد
الله عليك...حيث تنشغل بأمور في الدين هي اعظم من اخرى..
كأن تنشغل بإماطة الاذى عن الطريق وتترك تحقيق التوحيد..
فلن تحوز الدين كاملا..ولكن سددوا وقاربوا...فالمعصية مكتوبة عليك..لأنك اهل ومستحق لها لضعفك وحبك
للشهوات والمعاصي..بحكم انك من البشر..لتعود مرة اخرى بقلب منيب تائب خائف خاضع لله ..فيمدد الله لك
رحمته ويتوب عليك من ذنوبك ويطهرك منها فتعرف فضل الله في كل مرة عليك اكثر واكثر..فلا تخاف من
العودة او تيأس منها في أي وقت..فتصبح من الذين اتوا بالذنب الاعظم وهو اليأس والقنوط من رحمة الله
وهذا يؤدي الى الكفر بالله..فاعلم انه من الشيطان..
وبالنسبة ل ب/ .. :
حيث ان الله يريد ان يشدد على العبد في دينه فيهلكه..او قد يهلكه بالمعاصي ويعذبه بها في الدنيا والاخرة
وهذا قد يكون بالطاعة او بالمعصية..
أما بالنسبة للطاعه../ فهي العباده الشديدة او قد نسميها الرهبانية او البدع الدينيه او غيلره مما لايحبه الله
ورسوله..
أما بالنسبة للمعصية../ ان يهلكه الله ويعذبه بمفاسد المعاصي الدنيويه منها والاخروية..

أما بالنسبة لرقم 2/.. (( نوع القلب ))..
فيعتمد على النفس إما ان تكون.... :
أ/ نفس مطمئنة ترد الشر وتفعل الخير (( تترك المعصية وتفعل الطاعه ))..
ب/أو نفس امارة بالسوء ترد الخير وتفعل الشر (( تترك الطاعه وتفعل المعصيه ))
ج/واما ان تكون نفس لوامة وهذه بين الاولى والثانية..
فالحول هنا يأتي على كل نفس بحسبها..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اوتااااااااااار
مشرف
مشرف
avatar

تاريخ التسجيل : 13/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: (( واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه ))..   الثلاثاء سبتمبر 14, 2010 6:54 am

ااااااااه من النفس من الحول التى اصبحت راقدة










عافنى الله واياكم جميعا :mtmeza: :mtmeza: :شكراً:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ذات النطاقين
مشرف عام
مشرف عام
avatar

تاريخ التسجيل : 03/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: (( واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه ))..   الثلاثاء سبتمبر 14, 2010 9:28 pm

امين يارب العالمين



:نورت:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابراهيم عيسى
إدارة عامة
إدارة عامة
avatar

تاريخ التسجيل : 18/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: (( واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه ))..   الجمعة سبتمبر 17, 2010 4:43 pm


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ذات النطاقين
مشرف عام
مشرف عام
avatar

تاريخ التسجيل : 03/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: (( واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه ))..   الجمعة سبتمبر 17, 2010 8:34 pm

:شكراً 2:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
(( واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه ))..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الفوائد المتبادلة 2010 :: اسلاميات :: القرأن الكريم-
انتقل الى: